جهاتسلايد Slide

البام والبيجيدي والإستقلال في نزال انتخابي جديد بوجدة

حددت وزارة الداخلية بداية شهر نونبر 2017 المقبل (02 نوقمبر)، لإجراء الانتخابات الجزئية على مستوى عمالة وجدة أنجاد، لشغل مقعدين بالبرلمان كانت قد قضت المحكمة الدستورية بإسقاطهما لبرلمانيين عن حزب الأصالة والمعاصرة.

ومن المنتظر أن تشهد هذه الانتخابات صراعا مريرا بين ثلاثة مكونات أساسية ويتعلق الأمر بأحزاب؛ الأصالة والمعاصرة، العدالة والتنمية إضافة إلى حزب الاستقلال، ولا يستبعد أن يخلق التجمع الوطني للأحرار المفاجأة بعد أن استرجع عافيته وقوته بالمدينة خلال الآونة الأخيرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock