محلية

صور.. زايو تودع حمزة كمبري أحد ضحايا حريق الحي الجامعي بوجدة

طوب ناظور

في جوٍّ مهيب، ودعت ساكنة زايو وأولاد ستوت، ضهر الأربعاء 14 شتنبر 2022، أحد ضحايا الحريق الذي اندلع بالحي الجامعي بوجدة أمس الاثنين، والذي وافته المنية بالدار البيضاء، متأثرا بجروحه الخطيرة التي أصيب بها.

وحضر حشد غفير من سكان زايو، لتشييع الطالب حمزة المنحدر من هذه المدينة، إضافة إلى عدد من المسؤولين، يتقدمهم رئيس جامعة محمد الأول بوجدة ياسين زغلول، حيث ووري جثمان الضحية بمقبرة أولاد ستوت، بعد أداء صلاة الجنازة، في أجواء طبعها الحزن الشديد على هذا الحادث الأليم الذي أودى بحياة الشاب حمزة كمبري.

تجدر الإشارة إلى أن الطالب حمزة كمبري وافته المنية، صباح اليوم الثلاثاء،وذلك بعد نقله رفقة زميله المصاب بالحروق عبر مروحية تابعة للدرك الملكي، بعد زوال أمس الاثنين، من المستشفى الجامعي محمد السادس بوجدة صوب مستشفى ابن رشد بالدار البيضاء، بتعليمات ملكية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock