محلية

عمالة إقليم الناظور تحيي الذكرى 67 لانطلاق عمليات جيش التحرير بشمال المملكة

استضافت قاعة الاجتماعات بعمالة الناظور صباح اليوم الثلاثاء 4 أكتوبر، حفل إحياء ذكرى انطلاق عمليات جيش التحرير بشمال المملكة، بحضور الكاتب العام لعمالة إقليم الناظور، و ممثل المندوب السامي لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير ورجال السلطات الإقليمية ورؤساء المصالح والمنتخبون و أسر المقاومة وجيش التحرير.

وقد استهل الحفل بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم، ليتناول الكلمة مصطفى لكثيري ممثل المندوب السامي لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير، الذي أعرب عن سعادته بالمشاركة في حفل إحياء الذكرى 67 لانطلاق عمليات الجيش.

وأضاف المتحدث أن إقليم الناظور فخور باحتضان مراسيم الاحتفاء بالذكرى، مستحضرا ملاحم العرش والشعب من أجل الحرية والاستقلال، مؤكدا أن مثل هذه الملتقيات تجسيد للعناية بأسرة المقاومة والتحرير التي يخصها صاحب الجلالة الملك بكامل عنايته.

وقد عجلت عمليات جيش التجرير في انتهاء عهد الحماية وجلاء الاحتلال، وبزوغ فجر الاستقلال، وعودة الملك الشرعي جلالة الملك المغفور له، محمد الخامس طيب الله ثراه مع أسرته الملكية الشريفة إلى أرض الوطن، معلنا نهاية الجهاد الأصغر، وبداية الجهاد الاكبر، جهاد البناء والتنمية.

وقد انطلقت أولى عمليات جيش التحرير في شمال المغرب، قي 2 أكتوبر 1955، تم خلالها استهداف مراكز جيش الاحتلال الفرنسي وثكناته ببورد واكنول وتيزي وسلي بإقليم تازة، ومركز سيدي بوزينب بإقليم الحسيمة.

وكان إحياء الذكرى الوطنية مناسبة من أجل التذكير بتشبث جميع مكونات الشعب المغربي بصيانة الوحدة الترابية للمملكة، والسير وراء جلالة الملك، من أجل الدفاع عن مغربية الصحراء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock